محيسن: الروح الجماعية والديمقراطية مبدأ قيادة الحركة لتحقيق أهداف شعبنا

 أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض التعبئة والتنظيم للحركة جمال محيسن على مبدأ القيادة الجماعية للحركة، وتوافق أعضاء المركزية على عملية توزيع المهام، ووصف العملية بالديمقراطية. 

وقال محيسن في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الخميس: " لقد تم توكيل المهام على أعضاء المركزية للحركة  لإكمال مهمة القيادة الفلسطينية لتحقيق الثوابت الوطنية"، وأكد مبدأ القيادة الجماعية والروح التوافقية التي سادت عملية توزيع المهام بين الأعضاء، ووصفها بالعملية الديمقراطية.  وأضاف :" جميع الأعضاء سيعملون على الساحتين الداخلية والخارجية لتحقيق أهداف شعبنا واستنهاض الوضع الداخلي لمواجهة المخططات الاسرائيلية وسياسات نتنياهو العنصرية ومحاولات تهربه من حل الدولتين، وابقاء الشعب الفلسطيني تحت حكم نظام التمييز العنصري.

وتابع محيسن فقال:" لقد ناقشت أهمية جولة الرئيس محمود عباس للعديد من الدول لحشد الدعم الدولي وتطبيق قرار مجلس الأمن 2334 في مواجهة الاستيطان، والتحرك الدبلوماسي والإصرار على خيار حل الدولتين"، وأضاف :" المطلوب من دولة الاحتلال إنهاء احتلالها لأراض دولة فلسطين، والالتزام بقرارات الأمم المتحدة بعد قبولنا بقيام دولتنا على حدود الرابع من حزيران من العام 1967، مشددًا على أن القيادة الفلسطينية متمسكة بهذا الثابت، يعززها في ذلك حق الشعب الفلسطيني في استخدام السبل المشروعة  لمقاومة الاحتلال الاسرائيلي لتحقيق الثوابت الوطنية.

ha

التعليقات

الرئيس يعبر عن ارتياحه لما تم التوصل إليه من اتفاق من خلال الجهود المصرية

- سيعقد اجتماعا للقيادة لدى عودته إلى أرض الوطن لمتابعة هذا الأمر
نيويورك- عبّر رئيس دولة فلسطين محمود عباس، عن ارتياحه للاتفاق الذي تم التوصل إليه من خلال الجهود المصرية لحل اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة صلاحياتها في قطاع غزة، وإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية.

وسيعقد الرئيس عباس اجتماعا للقيادة الفلسطينية لدى عودته إلى أرض الوطن من نيويورك، لمتابعة هذا الأمر.

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017