اختتام فعاليات أسبوع الأرض والأسرى في فرنسا

اختتمت فعاليات اسبوع الارض والأسرى، التي نظمتها بلديات وجمعيات فرنسية متضامنة مع الشعب الفلسطيني.

ففي مدينة سان بيير دي كور، نظمت جمعية التضامن الفرنسية الفلسطينية بالتعاون مع بلدية المدينة فعالية تضامنية مع الشعب الفلسطيني، حضرها سفير فلسطين سلمان الهرفي، والمستشار في السفارة ناصر جاد الله، ورئيسة بلدية المدينة، عضو مجلس الشيوخ الفرنسي ماري فرانس.

وثمن الهرفي المبادرات الدؤوبة التي تطلقها البلديات الفرنسية وجمعيات الصداقة والتضامن الفرنسية مع الشعب الفلسطيني.

واعتبر أن الارض تشكل جوهر الهوية الفلسطينية، وأن شعبنا تواق للحرية والاستقلال، ولم يوقف نضاله منذ عشرات السنين، رغم كل محاولات الالغاء والتسفير والتهجير.

وفي مدينة سيرجي بنتواز، أقامت الكونفدرالية العامة للعمل في فرنسا، فعالية تضامنية، حضرها الى جانب السفير الهرفي، فدوى البرغوثي زوجة المناضل الاسير مروان البرغوثي، إضافة إلى ممثلين عن الاتحاد العام لعمال فلسطين.

وشدد الهرفي على أهمية العلاقات التي تجمع النقابات الفرنسية، خاصة نقابات العمال مع نظيراتها الفلسطينية، معتبرا أن احتفال الكونفدرالية العامة للعمل في فرنسا بيوم الارض والاسرى ما هو الا تعبير عن تمسك هذه النقابة العمالية الاكبر في فرنسا بقيم الحق والعدالة، وبقيم التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي تعرض لظلم تاريخ.

وأشاد بشجاعة المنظمين الذين لم يتراجعوا عن تنظيم الفعالية رغم التهديدات التي تلقوها من مجموعات مؤيدة للاحتلال الاسرائيلي في مدينة سيرجي ومدينة سارسل المجاورة.

ونقلت البرغوثي تحيات القائد الاسير مروان البرغوثي للمتضامنين الفرنسيين مع الشعب الفلسطيني، وأكدت أن التمسك بحرية الاسرى هو تمسك بقيم النضال ضد الاحتلال البغيض، وتمسك بقيم الحرية والمساواة التي ارستها الثورة الفرنسية واصبحت قيما عالمية ينادي بها الاحرار في كل العالم، خاصة احرار فلسطين القابعين في المعتقلات الاسرائيلية.

كما التقت البرغوثي بوزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت، واطلعته على أوضاع الاسرى في السجون الاسرائيلية وعلى مطالبهم المشروعة، بدوره وعد الوزير ايرولت بنقل الصورة والاوضاع للجهات الدولية المختصة.

وأقامت بلدية مدينة فالانتون احتفالا ضمن اسبوع الارض والاسرى، حضرته اضافة لرئيسة البلدية فرانسواز بود، نهى رشماوي ممثلة عن السفير الهرفي، وشكرت رئيسة البلدية وجميع المتضامنين من ابناء المدينة، وهنأتها على تكريمها من قبل الرئيس محمود عباس بمنحها مواطنة الشرف الفلسطينية.

بدورها، قالت إن التكريم الفلسطيني بقدر ما هو غال، هو ايضا مسؤولية كبيرة وتعهد بالاستمرار في دعم الشعب الفلسطيني حتى حصوله على حقوقه المشروعة في دولته المستقلة ذات السيادة.

وشاركت رشماوي في فعالية اخرى نظمتها لجنة التوأمة بين مدينة بيزون وبلدة بني زيد الفلسطينية، وألقى رئيس البلدية دومينيك لاسبار كلمة أكد فيها ضرورة الاعتراف بالدولة الفلسطينية. واعتبر أن الحرية لا تتجزأ، وأن حرية الشعب الفلسطيني شرط اساسي للسلام في المنطقة.

أما في مدينة كراي، نظمت البلدية المتوأمة مع مخيم قدورة في رام الله، فعالية استمرت لثلاثة ايام، حضرها وفد من اللجنة الشعبية من مخيم قدورة.

 

 

kh

التعليقات

الكويت الكبيرة

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"

للعرب دوما شجعان كبار، فرسان بكل ما في الكلمة من معنى، منهم اليوم رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الذي طالب بطرد رئيس الوفد الإسرائيلي من اجتماع اتحاد البرلمان الدولي المنعقد في "سان بطرسبرغ" لأنه يمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة وبعد أن صاح به "اخرج الآن من القاعة يا محتل يا قتلة الأطفال" وقد قوبل طلب الغانم بعاصفة من التصفيق، ليجبر بعد ذلك رئيس الوفد الإسرائيلي على مغادرة قاعة الاجتماع.

لا ديمقراطية مع الاحتلال، ولا يمكن لخطاب الخديعة أن يشوه الحقيقة أو أن يطمسها، دولة الاحتلال تمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة، والصوت البليغ لمجلس الأمة الكويتي، بصوت رئيسه الفارس مرزوق الغانم.

وبمثل هذا الصوت الشجاع نؤمن تماما أن كل محاولات التطبيع الإسرائيلية مع المحيط العربي مصيرها الفشل قبل أن تمتثل إسرائيل للسلام الذي ينهي احتلالها لأرض دولة فلسطين، وحديث "العلاقات الإسرائيلية العربية الجيدة" الذي يردده رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ليس أكثر من محاولة تخليق مصالح مشتركة مع البعض العربي، ستظل أبدا غير ممكنة، بقدر ما هي آنية، وبقدر ما هي سياسية، لا علاقة لها بروح الأمة وموقفها الاستراتيجي تجاه القضية الفلسطينية.

مرزوق الغانم قال ذلك بمنتهى القوة والوضوح والحسم، نرفع له تحيات فلسطين ومحبتها، سنحمل موقفه هتافا وراية وسنزرع له زيتونة في أرضنا ووردا على طريق القدس العاصمة حين الحرية والاستقلال في يوم لابد أن يكون.

كويت الوفاء والأصالة لا تنسى ونحن كذلك.

مرزوق الغانم شكرا جزيلا.

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017