أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية

 فيما يلي أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية، اليوم الاثنين:

"يديعوت احرونوت":

معلومات جديدة يتم الكشف عنها في ملف شراء الغواصات" 3000".. هذا الملف الذي يطال  عددا من المقربين جدا  لرئيس الوزراء

  بلبله وتضليل.. هكذا ضللت وزارة المالية عشرات الآلاف من الأهالي في اسرائيل، كحلون وعد بزيادة مخصصات الاولاد حتى سن السادسة، الا ان العديد من الاهالي لديهم اطفال فعلا فوجئوا عندما علموا انهم غير مستحقين لهذه الاضافة

اسطورة ملعب العشب الاخضر: لاعب التنس المعروف روجير فيدرير نجح وللمرة الثامنة بالفوز ببطولة ويمبلدون الدولية بكرة المضرب، اللاعب الأبرز والألمع على مر التاريخ

اليوم تبدا تدريبات عسكرية اسرائيلية في منطقة عسقلان ومحيط قطاع غزة

نتنياهو: اتفاق وقف اطلاق النار في سوريا سيعزز التواجد الايراني قرب حدودنا في هضبة الجولان

الفلسطينيون: البوابات الالكترونية واجراءات التفتيش الجديدة ستؤجج حدة الصراع

في نهاية الشهر الجاري الحكم في استئناف الجندي ازاريا قاتل الفلسطيني الشريف

"معاريف":

نتنياهو من العاصمة الفرنسية باريس:  أعارض الاتفاق الذي توصلت اليه الدول العظمي في سوريا، وأؤكد أن اتفاق وقف اطلاق النار يسمح بالوجود الايراني في المنطقة وخصوصا على الحدود المشتركة في هضبة الجولان

مسؤول اسرائيلي كبير: هناك تجاهل لمصلحة اسرائيل في الاتفاق الذي توصلت اليه الدول العظمى في سوريا

"التفتيش والاحتجاج " بعد الاعتداء الذي وقع في منطقة الحرم القدسي الشريف تم نصب أجهزة خاصة لاكتشاف المعادن على مداخل بعض البوابات الرئيسية المؤدية الى الحرم، المصلين احتجوا وقاموا بالصلاة خارج الحرم

بعد توجيه لائحة اتهام له أمس، والد الفتاة قرة يقول: لا يهمني البقاء في السجن طيلة ايام حياتي، الفتاة قتلت بسبب اقترانها بشاب من غير ديانتها

انتقادات وجهها رئيس الدولة رؤبين ريفيلين للقيادات العربية في البلاد في أعقاب الاعتداء الذي وقع في الحرم القدسي يوم الجمعة وموقفها غير الحازم على ذلك

نتنياهو يحبط طرحا كان تقدم به الوزير اسرائيل كاتس لتوسيع حدود القدس

وزير الجيش السابق يعلون يقول لموقع سعودي "ان اراد خامنئي حربا في لبنان لتكن الحرب "

الجندي ازاريا قاتل الفلسطيني الشريف في الخليل سيطلق سراحه لاعتقال منزلي للمرة الأولى منذ اعتقاله

"اسرائيل هيوم":

اشتداد وتصاعد الأزمة بين غزة ورام الله وفي اسرائيل هناك خشية من تدهور الأوضاع على الحدود الجنوبية، والنقص في الكهرباء في غزة، من شأنه ان يشعل وتيرة الاحتجاجات من جديد  

الرئيس الفرنسي خلال لقائه نتنياهو في باريس أمس أكد: اللا صهيونية هي بمثابة لاسامية جديدة

مبادرة جديدة يتقدم بها وزير الصحة يعقوب ليتسمان، جعل جميع المداولات حول سلة الأدوية سرية، خطوة مثيرة للجدل حسب وصف الصحيفة، ويعلل ذلك لتلافي ممارسة الضغوط على اعضاء اللجنة التي تنظر في قضية سلة الادوية

  نتنياهو: لن نتنازل عن تركيب كاميرات مراقبة وأجهزة الفحص في الاقصى

تخوفات اسرائيلية من اقتراب ايران من الحدود الشمالية بعد وقف اطلاق النار هناك

الاوقاف الاسلامية في القدس لا نعترف بالسيادة الاسرائيلية على المسجد الاقصى والقدس

رئيس البرلمان الاردني يبارك العملية في المسجد الأقصى

"هآرتس":

مسؤول اسرائيلي رفيع يقول اسرائيل ليست مع وقف اطلاق النار في سوريا لأنه لم يأخذ المصالح الاسرائيلية بعين الاعتبار

السؤال المطروح الآن: كم هي درجة تورط نتنياهو في ظل اربع قضايا فساد مرتبطة باسمه بشكل او بآخر

جهات مسؤولة في الامارات العربية المتحدة علمت وأشرفت على قرصنة وكالة الأنباء القطرية وتزييف تصريحات أمير قطر

نتنياهو يقول تغيير الوضع القائم في المسجد الاقصى سيضر بالعلاقات مع العالم العربي

مستشارون قانونيون في الكنيست ضد توسيع صلاحيات وزير الجيش ليبرمان في قضية الارهاب

ha

التعليقات

للتذكير فحسب

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"
ليس بوسعنا أن نصدق أن الخارجية الأميركية، لا تملك أرشيفها الخاص بالمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، التي دارت لسنوات كثيرة، والتي  تعرف من خلالها ان اسرائيل اليمين المتطرف، هي من جعل من هذه المفاوضات، مفاوضات عبثية وغير جادة، بعد أن اغتالت إسحق رابين وراحت تجهز تباعا على بنود اتفاقات أوسلو الانتقالية، واحدا تلو الآخر،  حتى لم تبق منها شيئا يذكر اليوم ..!!

وليس ثمة أحد في هذا العالم، لا في الخارجية الأميركية فقط، من لا يعرف حقيقة الموقف الفلسطيني الساعي لمفاوضات جادة  مع اسرائيل لتحقيق السلام الممكن، طبقا لقرارات الشرعية الدولية، واستنادا للرؤية الأميركية ذاتها التي قالت بحل الدولتين، وليس ثمة أحد أيضا في المجتمع الدولي من بات لا يعرف أن إسرائيل اليمين المتطرف، وحدها من لا يريد أية مفاوضات جادة، وبسياسة المماطلة والتسويف والتشريط اللاواقعي واللاموضوعي، والأخطر والأسوأ بسياسة الشره الاستيطاني،  من جعل من المفاوضات غير جادة تماما، ولا تستهدف غير إضاعة الوقت،  بل ولا تستهدف غير تدمير فرص السلام الممكن وقد تعددت غير مرة ...!!!

لا حقيقة أوضح اليوم، من حقيقة إسرائيل اليمين المتطرف، المناهضة لمفاوضات السلام الجادة، لا حقيقة أوضح من حقيقة تعطيلها للمفاوضات على نحو محموم ومأخوذ بالفكرة العنصرية، ومن لا يرى هذه الحقيقة فإنه لا يتعامى فقط عنها، وإنما لا يريد  للنزاهة أن تكون، ولا للعدل أن يتحقق، ولا للسلام أن يسود.

فلسطين بمشروعها الوطني، وبمصداقية ونزاهة خطابها وحراكها السياسي والدبلوماسي، لا تبحث ولا تسعى لغير المفاوضات الجادة التي توقف الاستيطان الشره، وتنهي الاحتلال،  وتحقق السلام العادل الذي ترفرف في فضائه رايات دولة فلسطين المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية، ولا تخشى فلسطين في هذه الطريق، تهديدا ولا تقبل ابتزازا وحضورها في العالم لا يحده مكتب هنا أو هناك ، ونأمل من الخارجية الأميركية أن تراجع ارشيفها جيدا، وأن تقرأ التاريخ بتمعن ولعلنا نذكرها بصيحة بريجنسكي "باي باي منظمة التحرير"، الصيحة التي سرعان ما سقطت، وهي اليوم بمثابة عنوان للعبث السياسي الذي لا طائل من ورائه، غير مزيد من الصراع والضحايا.

ولا مكتب لمنظمة التحرير الفلسطينية أينما كان، يعادل الثوابت المبدئية الفلسطينية، فهو الذي يمثلها ويقول خطابها العادل، ولا يساوم عليها أبدا. المكتب محض مكان، وفلسطين بقضيتها العادلة أكبر من كل مكان، وأما طريق السلام تظل أبدا طريقا فلسطينية بالمفاوضات الجادة، التي لن تكون بغير الامتثال لقرارات الشرعية الدولية وبرعايتها لحظة الكيل بمكيال واحد، وحين تتفتح النزاهة بخطاب العدل والموضوعية، لا بخطابات التهديد التي طالما سمعنا الكثير منها ..!

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017