الشرطة تعيد مبلغا ماليا كبيرا فقدته مواطنة في رام الله

- وتكشف ملابسات سرقة مبلغ مالي باستخدام بطاقة صراف آلي في الخليل ...... أعادت الشرطة، اليوم الأحد، حقيبة لمواطنة كانت فقدتها وداخلها مبلغ مالي في رام الله. وذكر بيان إدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة، أن عمليات شرطة محافظة رام الله والبيرة تلقت بلاغا يفيد بأن مواطنة من ضواحي القدس فقدت حقيبة داخلها مبلغ 12350 شيقلا و859 دينارا أردنيا بينما كانت في مكتب البريد بالقرب من مدخل مدينة البيرة الشمالي، فتوجه ضباط من شرطة المباحث العامة إلى المكان على الفور، وبفحص الكاميرات تبين أن مواطنا عثر على الحقيبة وكان يبحث عن صاحبها، وقام بالاتصال لاحقا على مكتب البريد ليؤكد أن الحقيبة بحوزته. وأضاف البيان أن شرطة المباحث العامة تمكنت من استلام الحقيبة والمبلغ المفقود كاملا، وإعادتها لصاحبتها وفقا للأصول. وأشاد مدير شرطة محافظة رام الله والبيرة العقيد حقوقي خالد التميمي، بأمانة المواطن محمود خالد مطري من سكان رام الله، وحسن تعاونه مع الشرطة بإعادة المبلغ المفقود لصاحبته. وفي الخليل، كشفت الشرطة اليوم ملابسات جريمة سرقة مبلغ 7 آلاف شيقل باستخدام بطاقة صراف آلي وألقت القبض على المشتبه به. وأوضح بيان الشرطة أنه بناء على شكوى تقدم بها أحد المواطنين تتعلق بقيام مجهول بسرقة مبلغ 7 آلاف شيقل من حسابه الشخصي لدى أحد البنوك وعلى فترات, باشرت شرطة المباحث العامة بإجراءات البحث والتحري لكشف ملابسات الحادثة ومعرفة الفاعل. وأضاف أنه من خلال عملية جمع المعلومات والأدلة المتعلقة بالحادثة, تمكنت المباحث العامة من تحديد هوية المشتبه به وإلقاء القبض عليه, حيث أفاد بقيامه بسرقة بطاقة الصراف الآلي من المشتكي عدة مرات كونه صديق له واستخدامها لسحب مبلغ 7 آلاف شيقل على مراحل من داخل البنك. وأشار البيان إلى ضبط جزء من المبلغ المسروق بحوزة المشتبه به وتوقيفه لمدة 24 ساعة وإحالته للنيابة العامة لاستكمال الإجراءات القانونية بحقه حسب الأصول.
ha

التعليقات

الكويت الكبيرة

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"

للعرب دوما شجعان كبار، فرسان بكل ما في الكلمة من معنى، منهم اليوم رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الذي طالب بطرد رئيس الوفد الإسرائيلي من اجتماع اتحاد البرلمان الدولي المنعقد في "سان بطرسبرغ" لأنه يمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة وبعد أن صاح به "اخرج الآن من القاعة يا محتل يا قتلة الأطفال" وقد قوبل طلب الغانم بعاصفة من التصفيق، ليجبر بعد ذلك رئيس الوفد الإسرائيلي على مغادرة قاعة الاجتماع.

لا ديمقراطية مع الاحتلال، ولا يمكن لخطاب الخديعة أن يشوه الحقيقة أو أن يطمسها، دولة الاحتلال تمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة، والصوت البليغ لمجلس الأمة الكويتي، بصوت رئيسه الفارس مرزوق الغانم.

وبمثل هذا الصوت الشجاع نؤمن تماما أن كل محاولات التطبيع الإسرائيلية مع المحيط العربي مصيرها الفشل قبل أن تمتثل إسرائيل للسلام الذي ينهي احتلالها لأرض دولة فلسطين، وحديث "العلاقات الإسرائيلية العربية الجيدة" الذي يردده رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ليس أكثر من محاولة تخليق مصالح مشتركة مع البعض العربي، ستظل أبدا غير ممكنة، بقدر ما هي آنية، وبقدر ما هي سياسية، لا علاقة لها بروح الأمة وموقفها الاستراتيجي تجاه القضية الفلسطينية.

مرزوق الغانم قال ذلك بمنتهى القوة والوضوح والحسم، نرفع له تحيات فلسطين ومحبتها، سنحمل موقفه هتافا وراية وسنزرع له زيتونة في أرضنا ووردا على طريق القدس العاصمة حين الحرية والاستقلال في يوم لابد أن يكون.

كويت الوفاء والأصالة لا تنسى ونحن كذلك.

مرزوق الغانم شكرا جزيلا.

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017