أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية

فيما يلي أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية اليوم الثلاثاء :

صحيفة "هآرتس":

- كسوف كلي للشمس شوهد في سماء الولايات المتحدة

- الرئيس ترامب يعلن عن استراتيجيته حول افغانستان، ويقول "الانسحاب السريع من البلد يخلق فراغا لصالح الارهابيين"، وسيواصل دعمه لحكومة كابول وسيرسل جنودا إلى هناك وشبكة فوكس نيوز كشفت عن مصادقته على ارسال اربعة الاف جندي إلى افغانستان

- الحكومة الاسرائيلية في ردها على المحكمة العليا تقول قانون "شرعنة البؤر الاستيطانية" يتوافق مع القانون الدولي ويحل ازمة آلاف العائلات الاسرائيلية

- ارتفاع بنسبة الثلث طرأ على نسبة ادخال المرضى قسرا إلى مؤسسات الصحة النفسية خلال العقد الاخير

- معبر رفح يفتح اعتبارا من الشهر القادم بصورة دائمة

- المعلمون في قطاع غزة لا يعرفون ما اذا كانوا سيعودون إلى التعليم في غزة ام لا هذه السنة

- العثور على يونس ابو يعقوب الذي قام بعملية الدهس في برشلونة وإطلاق النار عليه

- وزير رفيع المستوى في حكومة السودان كان قد ابدى موافقته لتطبيع العلاقات مع اسرائيل

- مترجمون عرب فلسطينيون يرفضون ترجمة كتاب "المدنيات الجديد"

- فقط في ثلث المدارس في البلاد يتعلمون خمس وحدات في مادة الرياضيات في البجروت

- وزارة العدل ستقدم دعوى ضد شركة "ايجد" للباصات بقيمة عشرات ملايين الشواقل بسبب التمييز ضد ذوي الاحتياجات الخاصة

- الدولة ستقيم منطقة مؤقتة لسكان ام الحيران لمدة 15 عاما

صحيفة "اسرائيل هيوم":

- استقبال حافل لكسوف الشمس في الولايات المتحدة، يحدث مرة كل مائة عام

- الرسالة التي يحملها نتنياهو لبوتين، توسع ايران يخطر بنشوب حرب، ورئيس جهاز الموساد يوسي كوهين والوزير زيئيف كوهين سيرافقان نتنياهو في زيارته لروسيا، وجدل في مؤسسات الدولة حول "هل من الممكن ان يلجم بوتين توسع طهران"

- انتهت الملاحقة، تمت تصفية الارهابي مرتكب الاعتداء في مدينة برشلونة، يونس ابو يعقوب الذي قام بقتل شخص آخر واختطف سيارته قبل ان يتم اطلاق النار عليه

- مطالبات بسحب الجنسية الاسرائيلية من الاب عطا الله حنا بعد اللقاء مع الرئيس السوري بشار الاسد

- تأهب داخل حزب العمل تحسبا لتغيير دستور الحزب، وجباي سيحاول الحصول على تأييد من عمير بيرتس

- 80% من المتقدمين لامتحانات البجروت يحصلون على تسهيلات ومراعاة لوضعهم، معطيات جديدة تنشرها وزارة التربية والتعليم في اسرائيل تقول إن فجوات كبيرة في مستوى التحصيل بين مناطق اسرائيل

- المدعي العام الاسرائيلي سيقدم لائحة اتهام ضد الشيخ رائد صلاح

- تنظيم داعش يتراجع ويتقلص وجوده امام الضربات على كل الجبهات

- فضائح التقاعد في المكاتب الحكومية، 91 الف شيكل شهريا لقاضي متقاعد

- وزير الداخلية اللبناني يكشف عن احباط محاولة من القيام بعملية لداعش بتفجير طائرة بواسطة قنبلة في لعبة باربي

صحيفة "معاريف":

- ملايين الامريكيين راقبوا ظاهرة كسوف الشمس الكلي الاول في الولايات المتحدة منذ 99 عاما، القمر حجب الشمس كليا لمدة ساعتين وأربعين دقيقة

- اطلاق النار وتصفية الارهابي يونس ابو يعقوب مرتكب الاعتداء في برشلونة

- توجه نحو تقديم التماس لمنع الليكوديين الجدد من استخدام اسم الليكود، وتواصل التصدي لمجموعة "الليكوديون" التي تعارض رئيس الوزراء

- في استطلاع للرأي، فإن ثلثي المستطلعة آراؤهم يعارضون اجراء عرض عسكري باحتفالات استقلال الدولة السبعين والتي تقترحه الوزيرة ميري ريجيف

- ضباط كبار في القيادة الشمالية يتحدثون عن تآكل قوة الردع الاسرائيلية امام حزب الله ويقولون ان الجبهة الداخلية الاسرائيلية غير جاهزة

- الشرطة الاسرائيلية تمنع التظاهرات امام منزل المستشار القانوني للحكومة في بتاح تكفا

- الارض ابتلعت السيارة، في تل ابيب سيارة سقطت في حفرة لورشة للبناء

- بحث في جامعة حيفا يتضح منه ان اعضاء كنيست "هيئتهم جميلة" يحظون بتغطية اكثر ايجابية في التلفزيون، منهم يائير لابيد وايليت شاكيد .

- نقابة الهستدروت الطبية اعلنت امس عن نزاع عمل في مستشفى نهاريا بسبب المس بشروط عمل الاطباء

صحيفة يديعوت احرنوت:

- " الالماز في السماء" ظاهرة نادرة لكسوف الشمس كلي في الولايات المتحدة، ظاهرة اطلق عليها "خاتم الالماز"، ملايين الامريكيين بما فيهم عائلة ترامب شاهدوا هذه الظاهرة التي لم تحدث منذ 99 عاما

- الرئيس ترامب يقول "الانسحاب السريع من افغانستان سيخلق فراغا يستفيد منه ارهابيون من داعش والقاعدة... الولايات المتحدة ستواصل دعمها لحكومة كابول وضد طالبان"، غير مستبعد التوصل إلى تسوية سياسية مع عناصر من طالبان

- الولايات المتحدة تسعى لمنع الامم المتحدة من نشر قائمة سوداء تتعلق بالشركات التي تقيم علاقات تجارية مع المستوطنات

-"واشنطن بوست": مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة صادق العام الماضي على القائمة التي تعارض الولايات المتحدة واسرائيل نشرها بدعوى ان ذلك يشكل خطوة تمهيدية لفرض مقاطعة على اسرائيل

- الكشف عن معطيات متعلقة بامتحانات البجروت، والتقييمات التي يريد الاهالي معرفتها، ما هي المدارس التي تتفوق بنسبة النجاح في البجروت

- على طريق رقم واحد قرب مفرق "بني غريون" مرة اخرى شاحنة تصطدم بجسر وانقلاب التراكتور من على ظهرها واصابة ثلاثة اشخاص

 

 

 

 

kh

التعليقات

هو الزعيم

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"
لم يكن الرئيس أبو مازن، وهو يلقي خطاب فلسطين من على منصة الأمم المتحدة الأربعاء الماضي، الزعيم الوطني الفلسطيني فحسب، وإنما  كان هو الزعيم العربي والدولي بامتياز، وهو يقدم بلغة خلت من أية مداهنة، ومن كل مجاز ملتبس، مرافعة الضمير الإنساني المسؤول، ودفاعه عن ضرورة الصواب في السلوك السياسي للمجتمع الدولي، وألاتبقى المعايير المزدوجة هي التي تحكم هذا السلوك خاصة عند الدول الكبرى، وهذا ما جعل من الرئيس أبو مازن زعيما عربيا ودوليا، لأن دفاعه عن صواب السلوك السياسي في هذه المرافعة، لم يكن دفاعا لأجل فلسطين وقضيتها العادلة فحسب، وإنما لأجل أن تستقيم شرعة الحق والعدل في علاقات المجتمع الدولي وفي سياساته ومواقفه، وحتى لا تبقى هناكأية دولة مهما كانت فوق القانون، وإسرائيل اليوم هي التي تبدو كذلك، بل وتصر على أن تكون كذلك، طالما  المجتمع الدولي لا يزال لايبحث في هذه المسألة، ولا يقربها لا بموقف ولا حتى بكلمة..!!
وبالطبع لكل مرافعة شكواها، وهي هنا في مرافعة الزعيم شكوى الجرح الصحيح، شكوى المظلمة الكبرى، التي أسس لها وعد بلفور المشؤوم، لكنها أبدا ليست شكوى اليأس ولا شكوى الانكسار "إما أن تكون حراً أو لاتكون"، هكذا تعالت صيحة الزعيم من فوق منبر الأمم المتحدة، لأنه الذي يعرفويؤمن بقوة، أن فلسطين بروح شعبها الصابر الصامد، لا تعرف يأسا ولا انكسارا، ولطالما أثبت تاريخ الصراع،أن شعب فلسطين بحركته الوطنية،وقيادته الشجاعة والحكيمة،ونضاله البطولي، وتضحياته العظيمة،إنما هو شعب الأمل والتحدي، وهو تماما كطائر الفينيق الذي يخرج من رماده في كل مرة، ليواصل تحليقه نحو فضاء الحرية، وقد خرج شعبنا أول مرة من رماد حريق النكبة، ثم من رماد حرائق شتى حاولت كسر عزيمته وتدمير إرادته، وثمة حرائق لا تزال تسعى خلفه على وهم لعل وعسى..!!  
وحدهم الحاقدون الخارجون على الصف الوطني، غلمان المال الحرام، لم يدركوا شيئا من مرافعة الزعيم أبو مازن، لا عن جهل في الواقع، وإنما عن ضغينة ما زالت تأكل في قلوبهم المريضة، ولم يقرأوا فيها غير ما يريد ذاك المال وأهدافه الشريرة، ومثلما هاجمت صحف اليمين الاسرائيلي المتطرف، هذه المرافعة/ الخطاب، هاجموها بسقط القول والموقف والروح المهزومة، ولا شك أن في كل هذا الهجوم ما يؤكد أن مرافعة الزعيم في خطابه، قد أوجعت هذا اليمين وغلمانه، خاصة "العصافير" منهم، فقد أسقط بيدهم، والرئيس أبو مازن يعلو بصوت فلسطين فوق كل منبر، ويتشرعن زعيما عربيا ودوليا،يدعو لخلاص المجتمع الدولي بتصديه لمسؤولياته الاخلاقية، ويحذر من سوء العاقبة،إذا ما تواصلت المعايير المزدوجة، ويدعو لمحاربة الإرهاب أيا كان شكله وطبيعته وهويته، والقضاء عليه قضاء مبرما، حين يسعى العالم بنزاهة وجدية لحل قضية فلسطين حلا عادلا، يؤمن السلام الحقيقي، والاستقرار المثمر، وفي كل هذا السياق، لايخشىفي قول الحق لومة لائم، ودائما باللغة التي لا تزاود ولا تقرب الاستعراض والمباهاة، ولا المماحكة التي لاطائل من ورائها، ولا التعالي على الواقع ونكرانه.
يبقى أن نؤكد أن مرافعة الزعيم بقدر ما هي مفصلية، بقدر ما هي تاريخية، وتاريخية بالمعنى الذي يشيرأنها ستؤسس لمرحلة جديدة من النضال الوطني الفلسطيني في دروب الحرية ذاتها، ولخطوات جديدة في الحراك السياسي الفلسطيني بروح المرافعة وحقائقها، وثمة مراجعة استراتيجية شاملة مقبلة لعملية السلام، والقرار هو الصمود والتحدي، والحرية قادمة لا محالة بدولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية وبالحل العادل لقضية اللاجئين.. أبو مازن أنت الزعيم ولو كره الحاقدون.

 

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017