كاراكاس: الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي تبحث مع مسؤول فنزويلي تعزيز التعاون

بحث مدير عام الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي عماد الزهيري، مع وكيل وزارة الاقتصاد المكلف بملف التعاون الدولي في الحكومة الفنزويلية رامون جوردليس، آليات تعزيز التعاون، بما فيها التعاون المشترك لتنفيذ عدد من البرامج ذات بعد تنموي في فنزويلا، وفي دول أخرى من منطقة الكاريبي.

وأشاد المسؤول الفنزويلي خلال اللقاء، الذي عقد في مقر وزارة الخارجية الفنزويلية، في العاصمة "كاراكاس"، بحضور مسؤولي دائرة الشرق الأوسط، وقنصل فلسطين لدى فنزويلا علاء نجم، بعد استماعه لشرح مفصل عن انجازات "الوكالة الفلسطينية"، وخططها المستقبلية بأهمية البرامج والأنشطة التي تقوم بها، ودورها في تعزيز سياسة جنوب جنوب، وفي خدمة أهداف شعوبها، ومساهمتها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

كما دعا وكيل وزارة الاقتصاد الفنزويلي الى تعزيز التعاون بين الوكالة، ووزارة الاقتصاد، بما يشمل مجالات تقع ضمن اهتمامات، واولويات الطرفين، خاصة أن الحكومة الفنزويلية بصدد اتخاذ الاجراءات التي من شأنها الاسراع في انشاء الوكالة الفنزويلية للتعاون الدولي، والتي ستكون شريكا أساسيا لنظيرتها الفلسطينية.

وقد تم الاتفاق بين الطرفين على التوقيع على اتفاق تعاون محدد، ببرامج متفق عليها في القريب العاجل على مستوى وزراء الخارجية.

وفي تعقيبها على هذا الاتفاق، وصفته سفيرة دولة فلسطين لدى فنزويلا ودول الكاريبي ليندا صبح، "أنه يأتي تماشيا مع توجه الرئيسين عباس ومادورو في تعزيز التعاون بين البلدين، بما يعكس العلاقات المتينة التي تجمع الشعبين، وتنفيذا لتوجيهات وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، بضرورة تقوية روابط التعاون مع فنزويلا ودول اميركا اللاتينية، والكاريبي، بما يقود الى تحقيق نجاحات، تنعكس على مجمل العلاقات الفلسطينية اللاتينية والكاريبية ككل.

يشار إلى أن الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي ستقوم بتنفيذ عدد من الانشطة والبرامج التنموية في قارة أميركا اللاتينية خلال الاشهر المقبلة، بالتعاون مع سفارات دولة فلسطين، ووزارات الخارجية في الدول المعنية، ووكالات دولية وفنية شريكة.

 

 

kh

التعليقات

الكويت الكبيرة

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"

للعرب دوما شجعان كبار، فرسان بكل ما في الكلمة من معنى، منهم اليوم رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الذي طالب بطرد رئيس الوفد الإسرائيلي من اجتماع اتحاد البرلمان الدولي المنعقد في "سان بطرسبرغ" لأنه يمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة وبعد أن صاح به "اخرج الآن من القاعة يا محتل يا قتلة الأطفال" وقد قوبل طلب الغانم بعاصفة من التصفيق، ليجبر بعد ذلك رئيس الوفد الإسرائيلي على مغادرة قاعة الاجتماع.

لا ديمقراطية مع الاحتلال، ولا يمكن لخطاب الخديعة أن يشوه الحقيقة أو أن يطمسها، دولة الاحتلال تمثل أخطر أنواع الإرهاب، إرهاب الدولة، والصوت البليغ لمجلس الأمة الكويتي، بصوت رئيسه الفارس مرزوق الغانم.

وبمثل هذا الصوت الشجاع نؤمن تماما أن كل محاولات التطبيع الإسرائيلية مع المحيط العربي مصيرها الفشل قبل أن تمتثل إسرائيل للسلام الذي ينهي احتلالها لأرض دولة فلسطين، وحديث "العلاقات الإسرائيلية العربية الجيدة" الذي يردده رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ليس أكثر من محاولة تخليق مصالح مشتركة مع البعض العربي، ستظل أبدا غير ممكنة، بقدر ما هي آنية، وبقدر ما هي سياسية، لا علاقة لها بروح الأمة وموقفها الاستراتيجي تجاه القضية الفلسطينية.

مرزوق الغانم قال ذلك بمنتهى القوة والوضوح والحسم، نرفع له تحيات فلسطين ومحبتها، سنحمل موقفه هتافا وراية وسنزرع له زيتونة في أرضنا ووردا على طريق القدس العاصمة حين الحرية والاستقلال في يوم لابد أن يكون.

كويت الوفاء والأصالة لا تنسى ونحن كذلك.

مرزوق الغانم شكرا جزيلا.

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017