عناوين الصحف الاسرائيلية

فيما يلي اهم عناوين الصحف الاسرائيلية اليوم الخميس :

يديعوت احرنوت :

- قائمة الشركات الاسرائيلية التي سيفرض عليها الحظر وستقاطع من قبل الامم المتحدة ،25 شركة اسرائيلية جديدة  دخلت القائمة السوداء والسبب ان نشاطها يتعدى حدود الخط الاخضر.

- في احتفال نظم امس في ديوان رئيس الوزراء بعيد ميلاده 68 بحضور الوزراء وعدد من المقربين واعضاء الكنيست وافراد عائلة نتنياهو ، نجل نتنياهو يائير اعلن أمام الحضور أنه لن يدخل مجال العمل السياسي.

- قانون بيبي رقم 2، المقربون من نتنياهو قرروا الدفع بمشروع قانون جديد يحظر على الشرطة التوصية بتقديم لائحة اتهام ضد رئيس الوزراء، سخط في اوساط الشرطة.

نائب الرئيس الأميركي يصل اسرائيل في ديسمبر القادم لبحث امكانية العملية السلمية بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

معاريف :

-مشروع قانون جديد يقترح فرض القيود على الشرطة ويحظر عليها تقديم توصية بمحاكمة رئيس الوزراء، مصادر في الائتلاف الحكومي اشترطت موافقتها على مشروع القانون بسريان مفعوله بالمستقبل وليس الان.

-اعتزال المحامي اسحاق مولخو مبعوث رئيس الوزراء الخاص من منصبه قبل يوم واحد من أن تنطق محكمة العدل العليا وتقرر بخصوص الملف المعروف اعلاميا بالملف 3000.

- نجل رئيس الوزراء يائير نتنياهو يؤكد أنه لن يدخل المعترك السياسي.

- ارشيف الرئيس الاميركي الاسبق كنيدي يعرض على الملأ والكشف عن معلومات جديدة حول قضية الاغتيال.

- مسؤولون أمنيون أوروبيون سابقون يقولون إن حرب لبنان الثالثة مسألة وقت.

اسرائيل هيوم :

- وزير الامن الداخلي جلعاد اردان، سنمنع السلطة الفلسطينية من تعزيز نفوذها في القدس الشرقية.

- قانون منع التحقيق مع رئيس الوزراء خلال ولايته مقابل قانون منع الشرطة رفع توصيات نهاية تحقيقاتها.

 - اللجنة الوزارية للتشريع تبحث ضم مستوطنة "معاليه ادوميم" وتجمع مستوطنات "غوش عتصيون" لإسرائيل.

- اسماعيل هنية يهاتف الملك الاردني ويطلب منه فتح مكتب لحماس في الاردن ويبحث معه المصالحة الفلسطينية.

- مبعوث نتنياهو الخاص اسحاق مولخو يعتزل منصبه كمستشار سياسي خاص.

هارتس:

- الائتلاف الحكومي يدفع بمشروع قانون جديد يقضي بمنع فتح الحوانيت والاكشاك في مدينة تل ابيب  يوم السبت، هذا المشروع  سيطرح في الجلسة القادمة للحكومة للتصويت عليه  وعلى طاولة الكنيست خلال الاسابيع القادمة.

-لقاء البابا فرنسيس مع البطريارك اليوناني ثيوفيلوس وعدد من مرافقيه في الفاتيكان، في الوقت الذي يتم فيه الكشف عن المزيد من صفقات البيع المتعلقة بأملاك الكنيسة الارثوذوكسية، البطاركية تحاول الدفاع عن نفسها بخصوص هذه الصفقات وتصفية الاملاك التابعة للكنيسة مدعية من قاموا بشراء الاملاك هم رجال اعمال.

- تنحي المبعوث الخاص السياسي لرئيس الوزراء الاسرائيلي المحامي  اسحاق مولخو عن منصبه، رغم أنه اقرب المقربين من نتنياهو.

- رجلا اعمال يسيطران على سوق المعدات ومشتريات الاجهزة التكنولوجية المتطورة لوزارة الدفاع، جميع الصفقات التي يتم اخراجها الى حيز التنفيذ تتم من خلال شخصيتان هما رجل الأعمال ايجو حسان نائب رئيس مديرية شراء المعدات التكنولوجية في وزارة الدفاع، وبني ليدور وسيط مستشار لعدد من الشركات التكنولوجية التي تجمعها علاقات عمل مع وزارة الدفاع.

- تقرير أممي جديد يشير الى أن 75% من سكان العالم يعانون من قيود تفرض على الحرية الدينية، ويتبع فيها أساليب القمع الاجتماعي بخصوص حرية اختيار الديانة.

- المعارضة الكينية تفرض مقاطعة على الانتخابات المعادة لرئاسة كينيا بدعوى أنها لن تكون نزيهة.

- رئيس الأركان اللبناني رفض حضور اجتماع في واشنطن حضره رئيس الأركان الاسرائيلي.

ــــــــــ

ha

التعليقات

الحكمة ضالة المؤمن

كتب: رئيس تحرير صحيفة "الحياة الجديدة"
على نحو بالغ الوضوح أعاد الرئيس أبو مازن للحكمة، دورها في السياسة، لكي تنجو هذه الأخيرة من تشنجاتها، وانفعالاتها، وتعجلها المراهق، ورغباتها التجريبية التي غالبا ما تكون مدمرة، وبوسع أية قراءة موضوعية لحراك الرئيس أبو مازن في ساحات العمل السياسي والدبلوماسي العربية والدولية، ان تكتشف انحيازه التام للحكمة وتمسكه بها في التعامل مع مختلف القضايا الوطنية والاقليمة والدولية، ومن ذلك مثلا رفضه للخطابات الاستهلاكية، ورفضه التعاطي مع الشعارات البلاغية وأوهامها، واصراره على مخاطبة الشعب وفصائله وقواه السياسية بصراحة ووضوح تجاه مختلف شؤون القضية الوطنية، وسبل مواجهة الاحتلال.

وبسياسة الرئيس أبو مازن بات مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، لأي دولة في العالم وخاصة الدول العربية الشقيقة بالغ الوضوح والمصداقية، وقد سجل موقفا تجاه الصراع في سوريا، بترجمة واقعية وعملية لمبدأ عدم التدخل، وما زال هذا الموقف يحظى باحترام فرقاء الصراع على المستويات كافة، والواقع ان هذا الموقف لم يستهدف سلامة المخيمات الفلسطينية في سوريا فحسب، ولا من أجل تكريس وتأكيد الموقف الوطني الفلسطيني بعدم التدخل في الشؤون الداخلية فقط، وانما أيضا من أجل عدم توسيع مساحة الصراع، وتأكيد احترام السياسة الفلسطينية، لمبدأ الحوار في حل صراعات البلد الواحد، ولا شك وحيثما كانت هناك المخيمات الفلسطينية (خاصة في لبنان اليوم) وحيثما كانت هناك احتمالات الصراع المحلية، فان هذا الموقف المبدئي لن يعرف تبدلا ولا تراجعا ولا مساومة، ولا بأي شكل من الأشكال. 

ولعلنا أيضا نشير هنا الى الخبر الرسمي الذي اعلنه الاعلام السعودي أمس الاول، ان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، اطلع مجلس الوزراء السعودي على نتائج مباحثاته مع الرئيس أبو مازن، التي تناولت مستجدات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، ونشير الى هذا الخبر لنؤكد ان  معظم ما قيل عن زيارة الرئيس أبو مازن، ومباحثاته في السعودية، في بعض وسائل الاعلام العربية والأجنبية، لا أساس له من الصحة، ولا يعدو كونه محض فبركات وشائعات لا تريد غير توريط الموقف الفلسطيني في صراعات بالمحصلة، لا ناقة له فيها ولا جمل، وأكثر من ذلك لا تريد لفلسطين ان تكون عاصمة عربية محورية، لبحث شؤون الأمة والسعي لخلاصها من أزماتها الراهنة واطماع التدخلات الأجنبية، وخاصة الايرانية التي تبدو اليوم بالغة الوضوح والوقاحة، وكذلك فان الشائعات والفبركات استهدفت التشكيك بموقف المملكة العربية السعودية، تجاه فلسطين وقضيتها، وهو الموقف الذي لا يقبل  التبدل أو التراجع، ولا بأي حال من الأحوال.   

بسياسة الحكمة، وبحكمة السياسة، يمضي الرئيس أبو مازن في معالجة مختلف قضايا الشأن الوطني والعربي، ولهذا فلسطين تؤكد حضورها في كل مكان عاصمة مركزية، والعاصمة المركزية، مكانها بروح المكانة الفلسطينية، وبروح تجربتها وخبرتها النضالية والسياسية، وبروح تضحياتها العظيمة، مكانة ومكان في الجغرافيا والتاريخ، وفي الواقع والتطلع، من أجل المزيد من التشاور والتنسيق والعمل العربي المشترك، لما فيه صلاح الأمة، وخير مستقبلها. انها الحكمة التي هي ضالة المؤمن وقد تلقفها الرئيس أبو مازن بمنتهى الوضوح والقوة. 

 

 

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2017