ابن عبدوس ثانية - محمود ابو الهيجاء

ذكرنا النائب الحمساوي يحيى العبادسة الذي يريد التخلص من الرئيس محمود عباس ابو مازن، برسالة ابن زيدون الاندلسي، للوزير ابي عامر احمد ابن عبدوس وكان هذا الاخير غريمه في الوزارة وفي حب "ولادة" بنت الخليفة المستكفي بالله، ولتعميم المعرفة والفائدة ننقل لكم هنا القليل مما جاء في هذه الرسالة التي باتت مثالا في التوصيف والتعريف، يقول ابن زيدون في رسالته لابن عبدوس (أما بعد ايها المصاب بعقله, المورط بجهله, البين سقطه, الفاحش غلطه, العاثر في ذيل اغتراره، الاعمى عن شمس نهاره، الساقط سقوط الذباب على الشراب، المتهافت تهافت الفراش في الشهاب، فان العجب اكبر، ومعرفة المرء نفسه اصوب، فكدمت في غير مكدم, واستسمنت ذا ورم, ونفخت في غير ضرم, ولم تجد لرمح مهزا، ولا لشفرة محزا، بل رضيت من الغنيمة بالإياب, وتمنيت الرجوع بخفي حنين).
ولولا ان للجوار ذمة، وللضيافة حرمة، لكان الجواب في قذال الدّمُستقِ، والنعل حاضرة، ان عادت العقرب، والعقوبة ممكنة ان أصر المذنب. والرسالة تطول وتطول ولمن أراد ان يقرأها كاملة فعليه "بغوغل" وشكرا ليحيى العبادسة الذي ذكرنا بهذه الرسالة البليغة ولا تعليق.

راديو موطنياكاديمية الاشبال  صوت فلسطينكتاب سر المعبد

الأونروا ترد ادعاءات حماس: لا نقر مناهج تعارض ثقافة الفلسطينيين

القدس - رام الله - الدائرة الإعلامية
نفت وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الأونروا إقرار مناهج لا تنسجم مع ثقافة المجتمع الفلسطيني.

وقال عدنان أبو حسنة المستشار الإعلامي للأونروا إن الوكالة لا يمكن لها أن تضع مناهج تتعارض مع عادات وتقاليد الشعب الفلسطيني.

وأضاف أبو حسنة ان منهاج حقوق الإنسان يتم بالتشاور مع كافة مكونات المجتمع الفلسطيني، ولا يوجد أي شيء يمس عادات وتقاليد الشعب الفلسطيني. حسب ما نقلت عنه وكالة معا المحلية.

وكانت وزارة التربية والتعليم العالي بالحكومة المقالة اتهمت الاونروا باقرار مناهج غير مرخصة في مدارسها، وبينت الوزارة أنها تدرس اتخاذ إجراءات في هذا الشأن.

وقالت الوزارة في بيان صحفي: نستنكر قيام وكالة الغوث بطباعة وتوزيع مناهج في مدارسها دون علم ودون موافقة وزارة التربية والتعليم العالي".

وأضافت الوزارة :" أن هذه المناهج لا تنسجم مع ثقافة مجتمعنا الفلسطيني وتهدف إلى غسل دماغ الطالب الفلسطيني وجعله يتقبل العدو الصهيوني في الوقت الذي يستمر هذا العدو في قتل واستهداف أبناء شعبنا ويصعد من إجراءاته القمعية ويمارس تهويده للمدينة المقدسة وبناء جدار الفصل العنصري".

وبينت وزارة التعليم المقالة أن وكالة الغوث بهذه المناهج تريد مسح ثقافة أجيال الطلبة الفلسطينيين بوطنهم وقضيتهم وترسيخ ثقافة المقاومة السلمية كحل للصراع، وتنفير الطلبة من المقاومة، كما أن هذه المناهج تحمل في طياتها مخالفاتٍ جمة وخطيرة تمسّ بالثقافة الفلسطينية والقيم الإسلامية ومكونات المجتمع عامةً.

وأوضحت أنها أرسلت رسالة شديدة اللهجة للوكالة لوقف تدريس هذه المناهج وسحب الكتب من المدارس، كما تهيب الوزارة "بجميع المعلمين المخلصين للوطن وذوي الضمائر الحية أن يرفضوا تدريس هذه الكتب الهدامة وألاّ يجعلوا من أنفسهم أداة لتلويث عقول الطلبة".

za

التعليقات

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـمفوضية العلاقات الوطنية © 2014